حمد تبحث سبل التمكين الإقتصادي للنساء مع "الأكشن إيد" 2019.05.12
حمد تبحث سبل التمكين الإقتصادي للنساء مع

إلتقت الدكتورة أمال حمد وزيرة شؤون المرأة، اليوم الأحد، في مقر الوزارة، مع مدير عام مؤسسة الأكشن إيد إبراهيم بريغيث والوفد المرافق، لبحث سبل التمكين الإقتصادي للنساء ضمن رؤية الوزارة المعدة من اجل خلق تمكين النساء بمختلف المجالات الحياتية.

 

وأكدت حمد على أهمية بناء الشراكات مع كافة المؤسسات الوطنية والمحلية والدولية التي تعمل على التمكين الإقتصادي للنساء، وضمان كافة الحقوق المتعلقة بعمل النساء، سواء على مستوى تحسين ظروف العمل، أو الوصول للعمل، والأجور والإجازة.

 

وأضافت حمد بأن الوزارة تعمل بالتعاون مع كافة الشركاء سواء من المؤسسات الحكومية، أو مؤسسات المجتمع المدني، ضمن مفهوم الحماية والتمكين للنساء بالمفهوم الواسع وعلى كافة الأصعدة، لسد الفجوات في السياسات، والتنفيذ من خلال الشركاء حسب طبيعة المؤسسة وما تقدمه.

بدوره إستعرض وكيل الوزارة بسام الخطيب الحملات السابقة التي شاركت بها الوزارة مع وزارة العمل، ضمن جولات ميدانية لمواقع عمل النساء، للرقابة على ظروف العمل وتطبيق الحد الأدنى للأجور، وحملات التوعيةللنساء بحقوقهن والعمل اللائق.

من جانبة قدّم بريغيث لمحة عن مؤسسة الأكشن إيد الفلسطينية وهي جزء من فيدرالية عالمية، ومحاور عملها والتي تتقاطع مع الوزارة في التمكين الإقتصادي للنساء، والحماية من العنف والتمييز في اماكن العمل، إضافة إلى عملها توثيق إنتهاكات عنف الإحتلال والعديد من البرامج التى تهدف لتحسين ظروف النساء.

أخبار مشابهة