حمد تفتتح ورشة عمل لتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة 2021.06.30
حمد تفتتح ورشة عمل لتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة

افتتحت د.آمال حمد وزيرة شؤون المرأة، اليوم, في مدينة أريحا, ورشة عمل لإعداد إطار سياساتي مبني على مؤشرات الهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة 2030، والخاص بالمساواة بين الجنسين وتمكين كافة النساء والفتيات, ذلك بمشاركة منسق الفريق الوطني للتنمية المستدامة في مكتب رئيس الوزراء محمود عطايا، وبحضور عدد من الشركاء.

 

وأكدت د. حمد على أن التحديات السياسية كبيرة وتتمثل في عدوان الإحتلال المستمر على أهالي القدس المحتلة في الشيخ جراح، وبطن الهوى وسلوان، وهدم منازلهم وتشريدهم، وإعتداءات المستوطنين، إضافة إلى إستمرار العدوان على قطاع غزة بالحرب المدمرة ومانتج عنها، إلا أن الشعب الفلسطيني بشكل عام والمرأة بشكل خاص تصمد وتنشد الحرية وإقامة الدولة الفلسطينية لتتمتع بالكرامة والعدالة الإجتماعية.

وأضافت د. حمد بأن الوزارة تحرص على الشراكة والعمل الجماعي لتحديد الأولويات وصياغة التدخلات في كافة المجالات الإجتماعية والإقتصادية والسياسية والبيئية والثقافية، وتهدف الورشة إلى تحديد الأولويات والفجوات في ثلاثة إتجاهات تحديد النصوص القانونية المطلوبة للتعديل، والإجراءات والسياسات المطلوبة لتسريع تحقيق المؤشرات بإتجاه العدالة، ورسم البرامج والمشاريع اللازمة بإتجاه التمكين والتركيز على التمكين الإقتصادي بإعتباره بوابة التمكين للمجالات الأخرى.

وتابعت د. حمد بأن وزارة شؤون المرأة تعمل على مجموعة من دراسة الإحتياجات والأولويات للمرأة الفلسطينية بعد العدوان، وسيتم عرض نتائجها خلال مؤتمر دولي خاص تعقده اللجنة الوطنية للقرار 1325، لوضع الآليات المناسبة لحماية المرأة الفلسطينية ورفعها للجهات الدولية المختصة.

وقدم عطايا عرضاً موجزاً عن آليات العمل على أجندة التنمية المستدامة، وتشكيل الفريق الوطني، لتضمين أهداف التنمية المستدامة في أجندة السياسات الوطنية، والإستراتيجيات القطاعية وعبر القطاعية.

 

وتتناول جلسات الورشة، على مدار ثلاثة أيام، العمل على مؤشرات الأطر القانونية، والبلدان التي يكفل بها الإطار القانوني للمرأة المساواة في الحقوق في ملكية الأرض، وعدد البلدان التي يتوفر لديها قوانين وأنظمة تكفل حصول النساء على خدمات الرعاية، ونسبة البلدان التي لديها نظم لتخصيص وتتبع الموارد العامة المرصودة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، من خلال توزيع الحضور على مجموعات عمل، وعرض النتائج والخروج بالتوصيات النهائية.

أخبار مشابهة