رسالة تحت عنوان "انقذوا حياة الأسيرة هناء شلبي من الموت " 2013.03.22
رسالة تحت عنوان

 

وزارة شؤون المرأة تستصرخ العالم لإنقاذ حياة الأسيرة هناء شلبي

    ناشدت وزير شؤون المرأة ربيحة ذياب، في رسالة تحت عنوان "انقذوا حياة الأسيرة هناء شلبي من الموت "، موجهة إلى كافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية العربية والدولية لإنقاذ حياة الأسيرة في سجون الاحتلال" هناء شلبي"، التي تخوض الإضراب عن الطعام منذ 34 يوما، ودخولها للمستشفى نتيجة تردي وضعها الصحي، داعية المجتمع الدولي والدول الموقعة على اتفاقية جنيف الرابعة والمؤسسات الحقوقية والصليب الأحمر والمنظمات الدولية بالتدخل الفوري للإفراج عن الأسيرة الشلبي، ووقف سياسات التعذيب داخل السجون الاسرائيلية.

 

واعتبرت ذياب سياسة الاعتقال انتهاكا صارخا من الاحتلال الإسرائيلي بحق الأسرى الفلسطينيين، واستنكارا لكافة الأعراف والمواثيق الحقوقية العربية والدولية، ومنها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والقانون الدولي والإنساني، واتفاقيات جنيف وخصوصا فيما يتعلق بحماية المدنيين وأسرى الحرب.

 

وأشارت الوزيرة إلى عدم شرعية وإنسانية الاعتقال، وخصوصا الاعتقال الإداري الذي تخضع له هناء الشلبي، كونه يتنافى والمعايير الدولية وحقوق الإنسان، وحقوق المرأة والاتفاقية الدولية للقضاء على كافة أشكال التمييز ضد المرأة "سيداو"،وقرار مجلس الأمن "1325" لحماية النساء في أماكن النزاعات المسلحة.

 

 وطالبت ذياب البعثات الحقوقية للأراضي الفلسطينية واللجنة الدولية للصليب الأحمر بالتدخل الفوري لإنقاذ حياة الأسيرة هناء شلبي التي تتعرض لكافة أشكال التعذيب النفسي والجسدي وتعرضها للإهانة والتعذيب والتفتيش العاري.

أخبار مشابهة