معالي الوزير ربيحة ذياب تبحث آليات دعم المرأة مع المستشار القانوني للرئيس 2014.02.09
معالي الوزير ربيحة ذياب تبحث آليات دعم المرأة مع المستشار القانوني للرئيس

 بحثت وزير شؤون المرأة، ربيحة ذياب، آليات التعاون مع المستشار القانوني للسيد الرئيس، حسن العوري، لدعم قضايا المرأة، وزيادة مشاركتها في مواقع صنع القرار، وتعديل القوانين والتشريعات لمناهضة العنف ضد المرأة.

وأشارت ذياب إلى دعم الرئيس محمود عباس والنظام السياسي لقضايا المرأة والنوع الإجتماعي، ومناهضة العنف ضد المرأة، وخلق حالة من التوازن المجتمعي للمساهمة في بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية.

وتحدث العوري عن دور الرئيس محمود عباس في دعم قضايا المرأة، مشيرا إلى أهمية تعديل بعض القوانين والتشريعات لمناهضة العنف ضد المرأة وضمان المشاركة الفعلية للمرأة في المجتمع، ومشاركتها السياسية في مواقع صنع القرار.

وأشار وكيل الوزارة بسام الخطيب، إلى أهمية دعم المشاريع الريادية والاستثمارية من خلال الدول المانحة وعلاقاتها بمؤسسة الرئاسة الفلسطينية وزيادة الدعم الاقتصادي المرأة، والتخفيف من حدة الفقر والبطالة على النساء. 


أخبار مشابهة