معالي الوزير ربيحة ذياب تبحث فعاليات الثامن من أذار مع الأمن الوطني 2014.02.13
معالي الوزير ربيحة ذياب تبحث فعاليات الثامن من أذار مع الأمن الوطني

بحثت وزيرة شؤون المرأة ربيحة ذياب مع وفد من الأمن الوطني في مقر الوزارة اليوم، بحضور وكيل الوزارة بسام الخطيب، سبل التعاون وفعاليات يوم المرأة العالمي في الثامن من أذار، وذلك بهدف تكريم النساء الرائدات والمبدعات والعاملات في الأمن الوطني والمهن غير التقليدية، من أجل إعطاء صورة للعالم بقدرة النساء الفلسطينات واثبات جدارتهن وقدرتهن على مختلف الاصعدة بما فيها قوات الأمن الوطني.

 

كما تحدثت ذياب عن ضرورة العمل والتعاون بين الرجال والنساء وكافة مؤسسات الوطن من أجل بناء المجتمع وأنجاح الدولة، مؤكدة على أهمية عمل النساء في الأمن الوطني وأثبات قدرتهن معتبرة أنها نقلة نوعية ومؤشر على أدماج النساء في كافة المجالات ودعمهن في مجالات صنع القرار، ومشيرة الى أن يوم المرأة العالمي هو يوم وطني للمرأة الفلسطينية كونها تعيش ظروف مختلفة تحت الأحتلال.

 

وأشارت العميد رشيدة المغربي مديرة وحدة النوع الاجتماعي في قوات الأمن الوطني عن دور المرأة في الجهاز، وعن دور وزارة شؤون المرأة الداعم والمساند القوي لزيادة عدد النساء في مواقع صنع القرار، ومن جهتها ثمنت وزيرة شؤون المرأة هذه الزيارة ووعدت بمد يد العون والمساندة لهن باستمرار.


أخبار مشابهة