عطوفة الوكيل بسام الخطيب يفتتح ورشة عمل حول إدماج النوع الإجتماعي في السياسات الإقتصادية 2014.08.18
عطوفة الوكيل بسام الخطيب يفتتح ورشة عمل حول إدماج النوع الإجتماعي في السياسات الإقتصادية

أفتتح وكيل وزارة شؤون المرأة بسام الخطيب في مقر الوزارة اليوم، ورشة تدريبية حول إدماج النوع الإجتماعي في السياسات الإقتصادية والبرامج والموازنات، بهدف التعرف على الأطر القانونية حول قضايا المرأة ومدى التزام  الحكومي فيها، وأدماج النوع الاجتماعي على مستوى البرامج والمشاريع بالإضافة للتحليل والتخطيط  للموازنات من منظور النوع الاجتماعي، ويأتي ذلك بدعم من اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) .

وأشار الخطيب الى أن الورشة تنسجم مع الأهداف الأستراتيجية للوزارة، التي تسعى لإدماج قضايا النوع الأجتماعي في الخطط والموازنات، وتعزز الإتصال والتواصل الفعال بين وحدات النوع الأجتماعي في الوزارات ومختلف الدوائر والوحدات، مؤكداً على أهمية إدماج النوع الأجتماعي في السياسات الإقتصادية، وإعداد الموازنات والبرامج والمشاريع لتحقيق تمييز إيجابي للنساء المهمشات والفقيرات وربات الأسر اللواتي فقدن المعيل وتحقيق الشراكة الحقيقة بين الرجال والنساء.

كما أكد الخطيب على أن الوزارة تعمل على تفعيل لجنة الموازنات المستجيبة للنوع الاجتماعي، وتهدف لجعل بلاغ الموازنة لهذا العام مستجيب للنوع الاجتماعي في 6 وزارات يتبعها خلال الأعوام القادمة كافة الوزارات.

وأوضحت المدربة ساما عويضة أن البرنامج التدريبي يشمل عدة محاور منها الأدوار المبنية على النوع الأجتماعي، وحاجات النوع الأجتماعي العملية والإستراتيجية وكيفية الوصول الى الموارد والتحكم بها، كما ناقشت مع المتدربين تحليل لبعض الإحصائيات الواردة في تقرير المرأة والرجل الصادر عن الجهاز المركزي للإحصاء بالإضافة للتدقيق من منظور النوع الأجتماعي وأدوات التحليل للرصد والمتابعة.

ومن الجدير بالذكر أن الورشة تستهدف تستهدف 4 موظفات وموظفين من 8 وزارات ذات صبغة أقتصادية وهي (الإقتصاد، الزراعة، العمل، المالية، السياحة، والأثار، الأتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والتخطيط) لتلقي التدريب لمدة 4 أيام.

أخبار مشابهة