عطوفة الوكيل بسام الخطيب يفتتح دورة تدريبية لوحدات النوع الإجتماعي في القطاع الأمني 2014.12.07
عطوفة الوكيل بسام الخطيب يفتتح دورة تدريبية لوحدات النوع الإجتماعي في القطاع الأمني

إفتتح بسام الخطيب وكيل وزارة شؤون المرأة، في رام الله، اليوم، دورة تدريبية للجنة الإستشارية   لوحدات النوع الإجتماعي في الأجهزة الأمنية، ضمن برنامج إدماج النوع الإجتماعي في القطاع الأمني، الذي تنفذه الوزارة بالتعاون مع مركز جنيف للرقابة الديمقراطية على القوات المسلحة DECAF .

 

وأكد الخطيب على أهمية تفعيل دور وحدات النوع الإجتماعي في المؤسسات المختلفة، وعلى وجه الخصوص في الأجهزة الأمنية، لتحقيق هدفها في توفير الأمن والأمان، لكافة فئات الشعب الفلسطيني، وبشكل خاص مناهضة العنف ضد المرأة الفلسطينية، وذلك إنسجاماً مع الأهداف الإستراتيجية لوزارة شؤون المرأة، ضمن الخطة عبر قطاعية للنوع الإجتماعي 2014-2016.

 

وأبدى الخطيب إستعداد الوزارة الكامل لتقديم كافة أشكال الدعم المطلوبة للجنة الإستشارية لوحدات النوع الإجتماعي في الأجهزة الأمنية، موضحاً بأن هذا التدريب يأتي ضمن سلسلة أنشطة تستهدف بناء قدرات وتطوير أداء فريق العمل، لإمتلاك المهارات اللازمة لتفعيل دورها والتأثير في صنع القرار في مؤسساتها بشكل يخدم قضايا النوع الإجتماعي.

 

وأوضح الخطيب بأن الوزارة تعمل على محاور التمكين الإقتصادي والسياسي للمرأة، إضافة إلى مناهضة العنف، وبأنها ليست وزارة خدماتية بل تعمل على القوانين والسياسات، ومن أجل التطبيق الفعلي والحقيقي للخطط الإستراتيجية للنوع الإجتماعي، تعمل الوزارة على ترجمة المحاور بالشراكة مع وزارة الإختصاص.

 

 

 

بدوره أكد زولتان فنسل مدير مركز جنيف في فلسطين على أهمية التعاون مع وزارة شؤون المرأة في بناء قدرات وحدات النوع الإجتماعي في القطاع الأمني، والذي من شأنه تعزيز المساواة بين النساء والرجال.

 

هذا ومن جانبه أكد المدرب عبد الله أبو كشك على أهمية دور وزارة شؤون المرأة في بناء قدرات اللجنة الإستشارية لوحدات النوع الإجتماعي في الأجهزة الأمنية، لتكون شريك في تنفيذ الخطط، وإحداث التغيير المطلوب في قضايا النوع الإجتماعي.


أخبار مشابهة