معالي الدكتورة الأغا: تمكن الأسرى من تهريب نطفهم إنجاز يسجل تاريخياً 2015.01.05
معالي الدكتورة الأغا: تمكن الأسرى من تهريب نطفهم إنجاز يسجل تاريخياً

أشادت وزيرة شؤون المرأة د. هيفاء الأغا بصمود النساء الفلسطينيات في مواجهة كافة التحديات التي تفرضها الأوضاع المعقدة في كامل الأراضي الفلسطينية، وأكدت  على أن استمرار الاحتلال الإسرائيلي لن يثن الفلسطينيات عن توجيه البوصلة نحو التمسك بالقضايا الوطنية والتشبث بالأرض والإنسان.

وقالت الأغا خلال زيارتها لمنزل الأسير محمد البسيوني والمحكوم عليه بالسجن لسبع سنوات والذي رزق قبل عدة أيام بطفلتين توأم عن طريق نطف مهربة من داخل السجون: ( إن الفلسطيني لا يعدم الوسيلة في خلق الحياة من بين ثنايا الموت والدمار، ويتحدى بإرادته وحبه للحياة كافة العراقيل التي يصنعها الكيان"

ولفتت إلى أن تمكن الأسرى الفلسطينيين من تهريب نطفهم خارج أسوار السجون ، هو إنجاز يجب أن يسجله التاريخ بمداد من ذهب، عادةً ذلك تحدياً لجبروت السجن والسجان، مضيفة:"  آن الأوان ليدرك العالم الحر أن الشعب الفلسطيني، يرنو للحياة ويسعي إليها ما استطاع إلى ذلك سبيلاً،  بل يجب أن يقف في وجه الاحتلال وممارساته القمعية التي تحرم الفلسطينيين منها: .

مجددةً دعمها وصمودها لكل النساء الفلسطينيات اللواتي كن على مدار عمر التاريخ الفلسطيني ، والنضال في مواجهة المحتل يقفن جنباً إلى جنب مع الرجال، داعية  إلى تفعيل المواثيق الدولية التي تحمي وتصون الكرامة الإنسانية لكافة النساء في العالم.

يشار إلى أن الأسير البسيوني والذي يسكن في بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة، كان قدر رزق بطفلتين لم يبلغا بعد شهرهم الأول، وذلك بعد تمكنه من تهريب نطفه، في إشارة واضحة إلى أن عتمة السجن والسجان لن تحول يوماً بين الفلسطيني وبين حريته التي يرها أقرب من أي وقت مضي.


أخبار مشابهة