وزارة شؤون المرأة تبحث التمكين الإقتصادي للنساء 2015.02.10
وزارة شؤون المرأة تبحث التمكين الإقتصادي للنساء

إلتقى بسام الخطيب وكيل وزارة شؤون المرأة، اليوم، في مقر الوزارة، وفداً من شركة تطوير الأعمال "DAI " الأوروبية، لبحث آليات التعاون في محور التمكين الإقتصادي للنساء.

 

وقدم الخطيب شرحاً موجزاً عن نشأة الوزارة ومحاور عملها التي تتعلق بالتمكين السياسي والإقتصادي للمرأة ومناهضة العنف ضد النساء، ومجموعة القرارات االتي استصدرتها من مجلس الوزراء، والخطط الوطنية الإستراتيجية لقضايا النوع الإجتماعي.

 

وأضاف الخطيب بأن الوزارة تعمل على التمكين الإقتصادي للنساء على المستوى النظري من حيث تأهيل وبناء قدرات النساء لإيجاد ومتابعة مشاريعها الصغيرة، وعلى المستوى العملي من حيث تطوير المنتجات لتلائم إحتياجات السوق، ودعم عملية التسويق من خلال فتح أسواق جديدة محلياً ودولياً.

 

وأكد الخطيب على المعايير التي تبنتها الوزارة في إختيار الفئة المستفيدة من النساء الشابات المعيلات للأسر ولديها أطفال، مشيراً إلى أن وزارة شؤون المرأة هي وزارة سياسات وليست خدماتية ويتركز عملها في التشبيك بين النساء والمؤسسات الأهلية والقطاع الخاص الذي ينفذ المشاريع بشكل مباشر مع النساء.

 

بدوره قدم كورن ارمسترونج شرحاً عن شركة تطوير الأعمال التي تنفذ برامج لمؤسسات ودول مانحة، وتعمل على عدد من البرامج في فلسطين، وتتقاطع مع الوزارة في الإهتمام بالتمكين الإقتصادي للنساء.

 

وأضاف أرمسترونج بأن الشركة ومن خلال الزيارة الحالية إلى فلسطين تقوم بإجراء دراسة للتعرف على سوق العمل الفلسطيني والمؤسسات الفاعلة في مجال التمكين الإقتصادي للنساء ومنها وزارة شؤون المرأة، بهدف التعرف على آليات العمل التي تدعم عمل هذه المؤسسات.

 

هذا وعلى صعيد آخر إلتقى الخطيب، في وقت سابق، اليوم، وحدات النوع الإجتماعي في الوزارات والمؤسسات الأمنية لبحث مقترحات فعاليات الثامن من آذار لهذا العام.   

 

أخبار مشابهة