وزارة شؤون المرأة تبحث تعديل قانون صندوق النفقة 2015.04.09
وزارة شؤون المرأة تبحث تعديل قانون صندوق النفقة

بحثت الدكتورة هيفاء الآغا وزيرة شؤون المرأة، اليوم، في مدينة رام الله، مع فاطمة مؤقت مدير عام صندوق النفقة، آليات تعديل قانون صندوق النفقة.

وأكدت الآغا على أهمية صندوق النفقة في تقديم خدماته للأسرة الفلسطينية، وتوفير حياة كريمة للنساء والأطفال، مضيفةً بأن الوزارة ستتابع مع مجلس الوزراء إقرار التعديلات المطلوبة على هذا القانون.

وأكد بسام الخطيب وكيل الوزارة بأن قانون صندوق النفقة يعتبر أولوية بالنسبة للوزارة حيث يمس النساء والأطفال، ويتقاطع مع عمل الوزارة على مناهضة العنف ضد النساء، ويعتبر تمكين عملي للمرأة.

وشرحت المؤقت آلية عمل الصندوق والمتمثلة في تنفيذ قرارات المحاكم التي تعذر تنفيذها، ثم يلاحق الصندوق المكلف بالدفع بالطرق القانونية، وبأن إستدامة الصندوق تعتبر هدف سامي، حيث قدم خدمات لما يزيد عن 12.000 شخص في العام 2014.

وفي وقت سابق من صباح اليوم، بحثت الدكتورة هيفاء الآغا وزيرة شؤون المرأة، مع لودو فكتو مدير اليونسكو، ومجد بلتاجي مسؤولة وحدة المناصرة والأبحاث في اليونسكو، بحضور عدد من كادر الوزارة، سبل تطوير عمل مركز المرأة الفلسطينية للأبحاث والتوثيق.

وأكدت الآغا على أن الوزارة تولي إهتماماً بالغاً لإستمرار المركز في تقديم خدماته لعدد من المؤسسات والأشخاص، في مجال توفير الأبحاث والدراسات حول قضايا النوع الإجتماعي.

وشرحت الآغا بأن موازنة الحكومة الحالية هي موازنة طؤاري، تعتمد على تقليص المصروفات إلى الحد الأدنى الممكن، وبالتالي سيتم البحث عن الآلية المناسبة لإستمرارية عمل المركز.

بدوره أوضح فكتو نتائج الإجتماع التشاوري الذي ضم كافة الشركاء من الجامعات والمراكز والمؤسسات الأهلية، حيث أكد الجميع على أهمية استمرار المركز، واتفقو على أن يتميز عمل المركز بالعمل على السياسات والمتابعة والتقييم لقضايا النوع الإجتماعي.


أخبار مشابهة