عطوفة الوكيل بسام الخطيب يفتتح دورة تدريبية لإعداد أوراق سياساتية 2015.05.06
عطوفة الوكيل بسام الخطيب يفتتح دورة تدريبية لإعداد أوراق سياساتية

إفتتح بسام الخطيب وكيل وزارة شؤون المرأة، في رام الله، اليوم، دورة تدريبية بعنوان "مناهج وآليات إعداد أوراق سياساتية مستجيبة للنوع الإجتماعي"، لعدد من كادر الوزارة والوزارات الأخرى، ينظمها مركز المرأة للأبحاث والتوثيق "اليونسكو"، بدعم من الحكومة النرويجية.


وأكد الخطيب على أهمية الإستثمار في الكوادر البشرية في وزارة شؤون المرأة والوزارات الأخرى، لتعميق وتطوير مفاهيم النوع الإجتماعي، ودمجها في الخطط والبرامج والموازانات، بما يعود بالفائدة على المرأة الفلسطينية.

وأوضح الخطيب بأن الوزارة تعمل على محاور التمكين الإقتصادي والسياسي للمرأة، إضافة إلى مناهضة العنف، وبأنها أطلقت مؤخراً حملة "إحترام وتقدير المرأة" لتمكينها من المشاركة الحقيقية، والتي تستهدف الرجال في كافة المحافظات.

 

وأضاف الخطيب بأن الوزارة استهدفت صناع القرار في الوزارات للتأكيد على أهمية دمج النوع الإجتماعي في عمل كافة الوزارات من خلال تفعيل دور وحدات النوع الإجتماعي فيها.

وشدد الخطيب على أهمية التدريب حيث ستتمكن المشاركات والمشاركين في نهاية الدورة من كتابة وصياغة أوراق سياساتية من منظور النوع الإجتماعي، وسيتم الخروج بثلاث أوراق سياساتية يتم نشرها وتعبر عن الواقع الإقتصادي والإجتماعي والسياسي للمرأة الفلسطينية، ولتعميم الفائدة سيتم إعداد دليل إرشادي حول آليات إعداد الأوراق السياساتية.

 

بدوره أوضح المدرب بأن التدريب سينقسم الى جزء نظري حول منهجية إعداد وصياغة وتطوير الأوراق السياساتية، وجزء عملي يتم خلاله تقديم الدعم الفني للمشاركات والمشاركين للخروج بثلاث أوراق سياساتية.

وأكد المدرب على أهمية الموضوع الذي يتزامن مع إنضمام دولة فلسطين إلى الإتفاقيات الدولية، ما يستوجب العمل على تعديل بعض السياسات لموائمتها مع هذه الإتفاقيات.


أخبار مشابهة