الأغا تبحث مع الوكالة الامريكية للتنمية الدولية سبل التعاون المشترك لمأسسة نظام التحويل الوطني للنساء المعنفات 2016.02.02
الأغا تبحث مع الوكالة الامريكية للتنمية الدولية سبل التعاون المشترك لمأسسة نظام التحويل الوطني للنساء المعنفات

بحثت وزيرة شؤون المرأة د. هيفاء الأغا مع مدير برنامج تعزيز العدالة الفلسطينية في الوكالة الامريكية للتنمية الدولية عبد الحافظ ابو شمسية، ومدير دائرة تطوير المحاكم الشرعية سيرين حوسو، اليوم في مقر الوزارة، آليات التعاون لتفعيل ومأسسة نظام التحويل الوطني للنساء المعنفات، وذلك بحضور وكيل وزارة شؤون المرأة بسام الخطيب ومدير عام مكتب الوزير رندة جنحو ورئيس وحدة الشكاوي في الوزارة إلهام سامي.

 ومن جانبها تحدثت الأغا عن ضرورة مناهضة العنف في فلسطين، والنهوض بواقع المرأة الفلسطينية وحقوقها، وتوعيتها القانونية لكافة الحقوق التي يتوجب على الجميع أحترامها، مؤكدة على أهمية العمل على قطاع العدالة، ومحو الأمية القانونية للنساء، ليصبحن قادرات على المطالبة بحقوقهن، وإدراك ما يترتب على قراراتهن على مستوى الاسرة والمجتمع والعمل.

كما أشارت الى أهمية العمل على تغيير بعض الجزئيات من الثقافة المجتمعية التي تقلل من شأن النساء، وتمارس تجاههن اساليب مختلفة من العنف، معتبرة ان التغير يأتي بتكاثف الجهود مع المؤسسات المختلفة والتكاملية في العمل لتحقيق الاهداف المرجو لصالح المرأة الفلسطينية، واستثمار الأعلام بأشكاله ووسائله المختلفة لايصال الرسائل للمجتمع واحداث التغيير الايجابي.

 

 ومن جانبه تحدث أبو شمسية عن برنامج العدالة في فلسطين الذي يستهدف المحاكم الشرعية والنظامية، ويتعامل مع الطواقم الموجودة بالمحاكم من خلال بناء القدرات وتوفير المستلزمات، لما من شأنه ان يوفر الخصوصية للفئات المهمشة من النساء والاطفال وكبار السن.

وتحدثت حوسو عن أدماج مشروع العدالة بنظام التحويل، والخطوات الأولية لتفعيل النظام الذي تعمل عليه وزارة شؤون المرأة، بهدف مأسسة العمل، وايجاد آليات حقيقية للتكاملية في العمل بين المؤسسات الشريكة المختلفة لما فيه من مصلحة للمرأة الفلسطينية، والحد من العنف تجاهها، واتفق الطرفان على تكثيف الجهود وتسهيل التعاون بين الوزارة والوكالة الامريكية للتنمية الدولية.


أخبار مشابهة