الآغا وعوض تتفقان على البدء بإجراء مسح العنف 2016.05.04
الآغا وعوض تتفقان على البدء بإجراء مسح العنف

إتفقت د. هيفاء الآغا وزيرة شؤون المرأة، في مدينة رام الله، اليوم، مع د. علا عوض رئيسة الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، بحضور وكيل الوزارة بسام الخطيب، على البدء بالإجراءات العملية لتنفيذ مسح العنف.

 

وأكدت الآغا على أهمية تعاون الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني مع الوزارة لإجراء مسح جديد للعنف يرفد المرصد بأحدث الأرقام الإحصائية الدقيقة، والتي تحتاجها الوزارة لتطوير عملها على محور مناهضة العنف ضد النساء.

 

وأبدت الآغا إستعداد الوزارة التام لدعم الإحصاء الفلسطيني في التعداد العام للسكان والمساكن والمنشآت والذي سينفذ في العام القادم، مؤكدةً على أهمية إعتماد الرقم الإحصائي الرسمي الفلسطيني، الذي تميزه الدقة والمصداقية، في المحافل الدولية، وفي كافة خططنا الإستراتيجية.

 

بدورها قدمت عوض شرحاً موجزاً عن إستعدادات التعداد ومنها تحديث الخرائط مكتبياً وميدانياً، وتحديد التجمعات وتصنيفها وإقرارها من مجلس الوزراء، وتسلسل المراحل من الحصر إلى الحزم إلى العد الفعلي ثم نشر النتائج.

 

من جانبه أكد الخطيب على أهمية تنظيم العمل على قضايا المرأة وتوزيع الأدوار على المؤسسات الحكومية والأهلية، من خلال التنسيق الدائم وتحديد أولويات العمل السنوية للخروج بأفضل نتائج وعدم هدر جهد والمال. 


أخبار مشابهة